التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

العودة   منتدي مصر سات > بعيدا عن الدش والستالايت > المنتدى الإسلامي والنقاشات الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-11-2017, 09:24 AM
rebii rebii غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 343
افتراضي استباق الخيرات

حضنا الله ورسوله على المبادرة بالطاعات واستباق الخيرات لأنها مفتاح كل خير ومغلاق كل شر. فأهل المعروف في الدنيا هم أهل المعروف يوم القيامة. فتحروا الخير واصطنعوه الخير إلى كل بر وفاجر، فإنه من يتحر الخير يعطه، ومن يتوق الشر يوقه.
1/ الحض على فعل الخير والمبادرة إليه.
قال الله تعالى: وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَتِ. البقرة 148.
قال الله سبحانه: يَأَيُّهَا اَلَّذِينَ ءَامَنُواْ ارْكَعُواْ وَاسْجُدُواْ وَاعْبُدُواْ رَبَّكُمْ وَافْعَلُواْ الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ. الحج 77.
أنس بن مالك: افْعَلُوا الْخَيْرَ دَهْرَكُمْ وَتَعَرَّضُوا لِنَفَحَاتِ رَحْمَةِ اللهِ، فَإنَّ للهِ نَفَحَاتٍ مِنْ رَحْمَتِهِ يُصِيبًُ بِهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ. ث.ب.
2/ منزلة الخير وفضائله.
استباق الخيرات دأب الأنبياء والمخلصين.
قال الله سبحانه: وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ اَلْخَيْرَتِ وَإِقَامَ اَلصَّلَوةِ وَإِيتَاءَ اَلزَّكَوةِ. وَكَانُواْ لَنَا عَـبِدِينَ. الأنبياء 73.
قال الله تعالى: إِنَّهُمْ كَانُواْ يُسَـرِعُونَ فِي اِلْخَيْرَتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُواْ لَنَا خَـشِعِينَ. الأنبياء 90.
قال الله عز وجل|: أُوْلَئِكَ يُسَـرِعُونَ فِي اِلْخَيْرَتِ. وَهُمْ لَهَا سَـبِقُونَ. المؤمنون 61.
الدعوة إلى الخير شرف هذه الأمة.
قال الله تعالى: وَلْتَكُن مِّنكُمُ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى اَلْخَيْرِ وَيَامُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ اِلْمُنكَرِ. وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ. آل عمران 104.
أبو أمامة الباهلي: إِنَّ اللَّهَ وَمَلاَئِكَتَهُ وَأَهْلَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ حَتَّى النَّمْلَةَ فِي جُحْرِهَا وَحَتَّى الْحُوتَ لَيُصَلُّونَ عَلَى مُعَلِّمِ النَّاسِ الْخَيْرَ. ت.
أبو مسعود الأنصاري: مَنْ دَلَّ عَلَى خَيْرٍ فَلَهُ مِثْلُ أَجْرِ فَاعِلِهِ. ف.م.ت.ة.ح.ب.
فعل الخير معيار التفاضل بين الناس.
أنس بن مالك: إِنَّ مِنَ النَّاسِ مَفَاتِيحَ لِلْخَيْرِ مَغَالِيقَ لِلشَّرِّ وَإِنَّ مِنَ النَّاسِ مَفَاتِيحَ لِلشَّرِّ مَغَالِيقَ لِلْخَيْرِ. فَطُوبَى لِمَنْ جَعَلَ اللَّهُ مَفَاتِيحَ الْخَيْرِ عَلَى يَدَيْهِ. وَوَيْلٌ لِمَنْ جَعَلَ اللَّهُ مَفَاتِيحَ الشَّرِّ عَلَى يَدَيْهِ. ة.
حب الخير وأهله يعلي الدرجات ويلحق بالصالحين.
أنس بن مالك: قَالَ رَجُلٌ يَرَسُولَ اللَّهِ الرَّجُلُ يُحِبُّ الرَّجُلَ عَلَى الْعَمَلِ مِنَ الْخَيْرِ يَعْمَلُ بِهِ وَلاَ يَعْمَلُ بِمِثْلِهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ: الْمَرْءُ مَعَ مَنْ أَحَبَّ. د.
قول الخير يوجب رضوان الله.
أبو هريرة: مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ. متفق عليه.
بلال بن الحارث المزني: إِنَّ الرَّجُلَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنَ الْخَيْرِ مَا يَعْلَمُ مَبْلَغَهَا يَكْتُبُ اللَّهُ بِهَا رِضْوَانَهُ إِلَى يَوْمِ يَلْقَاهُ وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنَ الشَّرِّ مَا يَعْلَمُ مَبْلَغَهَا يَكْتُبُ اللَّهُ عَلَيْهِ سَخَطَهُ إِلَى يَوْمِ يَلْقَاهُ. ب.
فعل الخير بذرة الخير.
أبو سعيد الخدري: يَرَسُولَ اللَّهِ أَوَيَأْتِي الْخَيْرُ بِالشَّرِّ؟ فَقَالَ: إِنَّ الْخَيْرَ لاَ يَأْتِي إِلاَّ بِالْخَيْرِ. متفق عليه.
معاوية: الْخَيْرُ عَادَةٌ وَالشَّرُّ لَجَاجَةٌ وَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ. ة.
فعل الخير ادخار ومنجاة يوم القيامة.
أبو هريرة: سُئِلَ رَسُولُ اللَّهِ عَنِ الْحُمُرِ قَالَ: مَا أَنْزَلَ اللَّهُ عَلَيَّ فِيهَا إِلاَّ هَذِهِ الآيَةَ الْفَاذَّةَ الْجَامِعَةَ: فَمَنْ يَّعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ. وَمَنْ يَّعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ. متفق عليه.
قال الله تعالى: وَمَا تُقَدِّمُواْ لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اَللَّهِ. إِنَّ اَللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ. البقرة 110.
قال الله سبحانه: يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُّحْضَرًا. آل عمران 30.
أبو ذر الغفاري: إِنَّ الْمُكْثِرِينَ هُمُ الْمُقِلُّونَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، إِلاَّ مَنْ أَعْطَاهُ اللَّهُ خَيْرًا فَنَفَحَ فِيهِ يَمِينَهُ وَشِمَالَهُ وَبَيْنَ يَدَيْهِ وَوَرَاءَهُ، وَعَمِلَ فِيهِ خَيْرًا. متفق عليه.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir


الساعة الآن 09:44 PM